“مجلس التعاون” يرحب باتفاق الهدنة بالسودان

أعرب الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية جاسم البديوي أمس الأحد عن ترحيبه باتفاقية هدنة وقف إطلاق النار بين ممثلي القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع التي تم التوصل إليها في مدينة (جدة).
وأشاد البديوي في بيان بالجهود الدبلوماسية الحثيثة للسعودية والولايات المتحدة التي تكللت بتقريب وجهات النظر بين أطراف الحرب في السودان من أجل إقرار هدنة وقف إطلاق النار لفتح المجال أمام فرص إحلال السلام في السودان.
وأوضح ان ما جاء في قرارات القمة العربية ال(32) فيما يخص السودان التي نصت على التأكيد أن المباحثات السودانية في مدينة (جدة) هي خطوة يمكن البناء عليها لإنهاء الأزمة والمطالبة بضرورة التهدئة وتغليب لغة الحوار.
وأكد البديوي دعم دول مجلس التعاون لكل الجهود الدبلوماسية المبذولة لتمكين السودانيين من حل الإشكاليات عبر تفضيل لغة الحوار وتجنيب الشعب السوداني أهوال الحروب والنزاعات متمنيا أن ينعم السودان بالسلام الدائم حتى يتمكن من المحافظة على مؤسسات الدولة وتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة للشعب السوداني. وكانت السعودية والولايات المتحدة أعلنتا امس السبت توقيع اتفاقية لوقف إطلاق النار قصير الأمد والترتيبات الإنسانية بين ممثلي القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع في مدينة (جدة).