أخبار الكويت

جريدة إخبارية إلكترونية يومية

https://www.scmp.com/coronavirus?src=stats_widget

خارجيات

بوتين يعلن تعبئة جزئية في روسيا

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس الأربعاء، التعبئة العامة ارتباطا بالنزاع في أوكرانيا وحذر الغرب من ان بلاده تملك مخزونا نوويا هائلا للرد على التهديدات النووية بحقها، فيما وصفت قوى غربية خطوة بوتين بأنها تصعيدية حيث اعتبرت خطوة الدب الروسي “مؤشر يأس وضعف”.
وقال بوتين في خطاب بثه التلفزيون الروسي إن “روسيا مستعدة لاستخدام كل ما تملكه من وسائل للدفاع عن أراضيها” لافتا الى ان هذا “ليس كلاما فارغا”.
ولفت الى ان الغرب “تخطى كافة الخطوط في نهجه المعادي لروسيا ونحن نسمع تهديدات بحق بلادنا وشعبنا بصورة دائمة” مشيرا الى ان “السياسيين المغامرين في الغرب لا يتوقفون عند تزويد أوكرانيا بالأسلحة البعيدة المدى وغيرها من المنظومات التي تسمح بقصف شبه جزيرة القرم وغيرها من الأقاليم الروسية”.
وأضاف أن “القوات الأوكرانية تقوم باستخدام الأسلحة الغربية في قصف الأقاليم الروسية في (كورسك) و(بيلغورد) ويقوم حلف الناتو على مدار الساعة بنشاطات تجسسيه فيما تقوم بروكسل وواشنطن ولندن بتحريض كييف على نقل العمليات العسكرية الى عمق الأراضي الروسية”.
وتابع ان الغرب “يدعو الى تحطيم روسيا على ارض المعركة وحرمانها لاحقا من كافة اشكال السيادة السياسية والاقتصادية والثقافية وغيرها ونهب بلادنا واللجوء الى التهديد النووي ليس فقط من خلال حث القوات الأوكرانية على قصف محطة زابورجيا الكهروذرية بل واطلاق العنان أيضا من قبل مسؤولي حلف الناتو للتهديد بإمكانية استخدام أسلحة الدمار الجماعي ضد روسيا”.
وخاطب بوتين من يسمح لنفسه بإطلاق هذه التهديدات قائلا ان “روسيا كذلك تملك وسائل مختلفة من أسلحة الدمار الجماعي وبعضها اكثر تطورا من الأسلحة التي يملكها حلف الناتو” محذرا من “انه في حال تهديد الأراضي الروسية فإننا سنستخدم كافة الوسائل القتالية التي بحوزتنا دون تردد” مطمئنا المواطنين الروس بأن القوات المسلحة الروسية قادرة على ضمان حرية روسيا واستقلالها بكافة الوسائل المتاحة.
وأوضح أن مرسوم اعلان التعبئة العامة يقضي بين أمور أخرى بزيادة الإنتاج الصناعي الحربي مطالبا المسؤولين في المجمع العسكري الحربي الروسي بتحمل المسؤولية عن زيادة الإنتاج الصناعي والمعدات الحربية ومضاعفة القدرات الإنتاجية الحربية.
وطالب بوتين الحكومة الروسية بتمويل كافة احتياجات المجمع الصناعي الحربي بصورة فورية معربا عن تأييد بلاده لحق سكان أقاليم “دونيتسك ولوغانسك وزاباروجيا وهيرسون” في اجراء استفتاء لتقرير مصيرهم.
وقال إن “روسيا ستتخذ كافة الإجراءات الكفيلة بتوفير الظروف الامنة لإجراء هذه الفعاليات الجماهيرية بهدف تمكين السكان هناك من التعبير عن ارادتهم”.
وكانت قيادات الأقاليم التي تقع شرق أوكرانيا أعلنت رغبتها في اجراء استفتاء عام للانضمام الى الاتحاد الروسي.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.