أخبار الكويت

جريدة إخبارية إلكترونية يومية

https://www.scmp.com/coronavirus?src=stats_widget

أخبار الكويت

«الثالثة» تعيد الحياة لـ «الفنادق والمنتجعات».. والتاكسي يجوب

قالت وزارة الداخلية إن أوقات الحظر الجزئي الجديدة تبدأ من الساعة 9 مساءً حتى الساعة 3 فجراً وذلك مع بداية المرحلة الثالثة من مراحل العودة التدريجية للحياة الطبيعية.
وكان الناطق الرسمي باسم الحكومة طارق المزرم أعلن يوم الخميس الماضي، أن مجلس الوزراء قرر الانتقال إلى المرحلة الثالثة من مراحل العودة التدريجية للحياة الطبيعية، اعتبارا من الثلاثاء الموافق 28 يوليو الجاري.
وبدأت الكويت رسميًا، أمس الثلاثاء، في تطبيق المرحلة الثالثة من المراحل الخمس للعودة إلى الحياة الطبيعية، والخاصة بمواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، إلا أنها شهدت تعديلا في مواعيد حظر التجول الجزئي بدلًا من إلغائه، كما كان مقررًا من قبل، ليكون ابتداء من الساعة التاسعة مساء وحتى الساعة الثالثة صباحًا.
ومن المقرر أن يشهد أول اجتماع لمجلس الوزراء عقب عطلة عيد الأضحى المبارك، والذي سيكون يوم الخميس الموافق 6 أغسطس المقبل، تقييما لعدد الاصابات والوفيات جراء الفيروس في الكويت، لتحديد إمكانية إلغاء حظر التجول الجزئي بشكل كامل، أم تمديد العمل به.
ورصد مدير مكتب وكالة أنباء الشرق الأوسط في الكويت – في جولة ميدانية – عودة الحياة من جديد إلى الفنادق والمنتجعات، والتي بدأت العمل فعليا أمس، في إطار المرحلة الثالثة من المراحل الخمس للعودة إلى الحياة الطبيعية في البلاد، خاصة مع قرب حلول عيد الأضحى المبارك، وإقبال العديد من المواطنين الكويتيين والمقيمين على الفنادق خلال فترة العيد، ولاسيما في ظل تفضيل قطاعات عريضة من المواطنين الكويتيين لعدم السفر للخارج حاليا بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).
وبدأت الفنادق والمنتجعات في محاولة ابتكار وسائل جذب مبتكرة للعملاء، خاصة في ظل استمرار إغلاق المطاعم والنوادي الصحية والرياضية بها، واقتصار الأنشطة الترفيهية على التمتع بمياه الخليج فقط؛ حيث لجأت العديد من الفنادق إلى تزيين الغرف بـ(البلالين) بمناسبة عيد الأضحى، بالاضافة الى الإعلان عن تقديم هدايا للأطفال، فضلًا عن تحقيق أعلى مستوى من التعقيم اليومي للغرف، في إطار الاشتراطات التي أعلنت عنها وزارة الصحة الكويتية.
وفي السياق ذاته، وبعد غياب طويل، عادت سيارات الأجرة (التاكسي)، لتجوب شوارع محافظات الكويت الست مرة أخرى؛ وذلك بعد ايقافها عن العمل، بناء على قرار مجلس الوزراء، في إطار الإجراءات الاحترازية الخاصة بمواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، على ألا يسمح إلا بركوب شخص واحد فقط في السيارة.
وأعرب عدد من السائقين – في تصريحات لـ أ ش أ – عن سعادتهم الغامرة بالعودة إلى العمل من جديد، خاصة في ظل فترة التوقف الكبيرة الماضية، والتي تسببت في أضرار مادية كبيرة لهم، جعلت العديد منهم يتخلف عن سداد ايجارات السكن الخاصة بهم، وكذلك عدم ارسال المصاريف الشهرية إلى أسرهم في أوطانهم، نظرا لعدم حصولهم على رواتبهم بسبب قرار الإيقاف.
وعلى مستوى الأعمال الرسمية، بدأت جميع الوزارات والهيئات الحكومية اليوم، في زيادة نسبة الحضور بين عامليها إلى 50%، مقارنة بأقل من 30% في المرحلة الثانية من مراحل العودة إلى الحياة الطبيعية، مع استمرار تطبيق مواعيد الحجز المسبق للمراجعين في تلك الحهات من خلال ال(أون لاين)، تجنبا للازدحام والاختلاط بينهم، فضلا عن التأكد من مسافات التباعد الجسدي بين العاملين في تلك الجهات.
كما أعلنت وزارة البلدية، مد ساعات العمل بالمجمعات التجارية حتى الساعة الثامنة مساء طوال فترة الحظر، وحتى اجتماع مجلس الوزراء الكويتي الذي سيعقد بعد عطلة العيد.
وعلى مستوى آخر، طالب عدد من المواطنين الكويتيين والمقيمين، مجلس الوزراء، بالإسراع في تطبيق المراحل المتبقية من خطة العودة إلى الحياة الطبيعية في البلاد مرة أخرى، وعدم تمديدها، كما تم في المرحلتين الأولى والثانية، خاصة في ظل تضرر العديد من الأنشطة الاقتصادية، واضطرار بعضها إلى الإغلاق النهائي، خاصة في مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *