واشنطن: غير معنيين بأي خفض جديد من «أوبك»

(رويترز) – قال وزير الطاقة الأمريكي دان برويليت أمس الثلاثاء إن الولايات المتحدة غير معنية بأي خطوات تدرسها أوبك وحلفاؤها لكبح إنتاج النفط بدرجة أكبر.
وأبلغ برويليت الصحفيين على هامش مؤتمر بمقر الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا «لسنا معنيين بالقرار الذي قد تأخذه أوبك وأيا كان قرارهم فسوف يناسبهم ونحن نقدر ما يقومون به».
وأضاف «سيجتمعون وسيتوصلون إلى حُكم وقرار يناسبهم لكن أعتقد أن قدرتهم في التأثير على أسعار النفط كما كانوا يفعلون، كما تعرفون، قبل ثلاثة عقود أو أربعة أو خمسة، إنما أصابها تغير جذري».
وقال إنه في حين تقبع أسعار الغاز الطبيعي المسال عند أدنى مستوياتها في سنوات، فإن «المستقبل ما زال زاهيا للغاز المسال».
وأضاف برويليت ”هناك طلب هائل على الغاز المسال في أنحاء العالم. الحوارات مع الصين سارت على ما يرام… وأتوقع بقوة خلال الأشهر القليلة المقبلة أن تروا اتفاقات جديدة ليس في الصين فحسب بل وفي أوروبا“.
كانت لجنة فنية تسدي المشورة لمنظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها بقيادة روسيا قد اقترحت تعميق خفض الإنتاج 600 ألف برميل يوميا، حسبما ذكرته ثلاثة مصادر لرويترز الأسبوع الماضي.
تطبق مجموعة المنتجين، المعروفة باسم أوبك+، تخفيضات قدرها 1.2 مليون برميل يوميا منذ يناير 2019 لتقليص تخمة المعروض العالمي ودعم أسعار الخام. وتجتمع أوبك في فيينا الشهر القادم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حصاد الاسبوعإشترك لتصلك الأخبار أسبوعيا

يمكنك الاشتراك في هذه القائمة لتصلك الأخبار أسبوعيا لصندوق بريدك