وقالت مصادر إسرائيلية، إن سبب التأجيل يعود إلى أن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو أبلغ وزير الصحة الحاخام يعقوب ليتسمان أن القانون، سيسري مفعوله طيلة ساعات اليوم، ما يعني شموله صافرة إعلان السبت اليهودي، الأمر الذي رفضه المتشددون اليهود في انتظار إخضاعه للتعديل.

ويؤكد قانونيون أنه سيكون من الصعب إدخال تعديل على القانون يستثني صفارة السبت من المنع، لأن القواعد القانونية عامة، وإلا يصبح الأمر وكأنه موجه ضد شعيرة إسلامية.

لكن تأجيل التصويت على القانون لا يعني انتهاء المخاطر، فاحتمال طرحه يبقى وارداً في ضوء العنصرية التي باتت تحكم مواقف جانب كبير من اليمين الحاكم في إسرائيل.